المحتويات

عَبَـق رحمة الله تعالى ( الجزء الأوّل )                                        آية الله محمّد تقي مصباح إنّ الله تعالى هو الرّب السرمديّ منعم الخير ومطلَق الوجود ذو الرحمة الواسعة، والواقع أنّ كلّ مخلوقٍ في الكون ينهل من هذه الرحمة حسب استحقاقه. وهو عزّ شأنه يُنعم على جميع عباده من فضله وكرمه دون أن يتضرّعوا إليه بالدّعاء، وعلى الرغم من كلّ هذه النعم الفضيلة فإنّ الإنسان يكفر بنعمة ربّه ولا يتورّع عن معصيته، إلا أنّه تعالى بحلمه وفضله يستر عيوبه ولا يفضحه بين الأشهاد؛ لذا أكّدت تعاليمنا الدينيّة على ضرورة استغفاره تعالى وطلب العفو منه.

وكلّ إنسانٍ لا يخلو عمله من قصورٍ وتقصيرٍ لذا فهو يستغفر ربّه لما فعل، وبالطبع فإنّ ذلك يكون حسب مدى معرفته وكمال ذاته، وحتّى الأئمّة المعصومين (عليهم السّلام) فإنّهم يستغفرونه تعالى. فعامّة الناس يستغفرون الله لمعصيتهم وذنوبهم التي ارتكبوها، والمعصومون يستغفرونه لانشغالهم بغيره جلّ وعلا بسبب انغماسهم بالأمور الدنويّة المشروعة ومتعلّقاتها والتي لا مفرّ منها، إذ انّهم لا يرتكبون المعصية مطلقاً، صغيرةً كانت أو كبيرةً، بل حتّى انّهم لا يتركون الأَولى.

ويتطرّق الكاتب في هذه المقالة إلى بيان تفاصيل بديعة في مجال التوبة والشفاعة.

مفردات البحث: التوبة، الشفاعة، رحمة الله، غضب الله، صفات الله.

الوجه الآخر للعنف الأُسريّ                                                              قاسم إبراهيم بور

هناك أنواع عديدة يتجلّى من خلالها العنف في الأُسرة، مثل القتل والضرب والإهانة. ولكن هناك وجهٌ آخر يتجلّى من خلاله العنف في ربوع الأُسرة وهو أكثر أهميّةً من العنف المعهود، حيث يتعارض مع التركيبة الثقافيّة للمجتمع ويعتبر عنفاً من أيّ شخصٍ بدر. يقوم الكاتب في هذه المقالة بدراسة أهمّ أسباب الاضطهاد الزوجيّ في إطارٍ دينيٍّ، وذلك بأُسلوبٍ تحليليٍّ عبر دراسة النصوص الدينيّة. والوجه الآخر للعنف الأُسري يتجلّى في قضايا عديدةٍ، مثل التكليف بالعمل الشاقّ في المنـزل كطلب الزوجة أُجرةً على أعمالها المشروعة في الحياة الزوجيّة وطلبها استيفاء صداقها من الزوج دون مبرّرٍ؛ فهذه القضايا أمثلةٌ للعنف الأُسريّ الأمر الذي تتمخّض عنه أشكالٌ عديدةٌ أخرى من العنف. ولكن لو تغيّر الاعتقاد السائد في المجتمع بالنسبة إلى الأعمال المنـزليّة للزوجة وعدم إصرارها على طلب صداقها من زوجها واعتبر الناس عدم طلبها الأجرة والصداق تفضّلاً منها وليس واجباً ملقىً على عاتقها، فسوف لا يشيع بين أبناء المجتمع وجوب ذلك عليها؛ وعند ترك ذلك سيتمّ اجتناب الاضطهاد والإهانة، وبالتالي ستحظى الزوجة بالاحترام والتقدير. لذلك فإنّ أفضل استراتيجيّةٍ للحيلولة دون وقوع العنف الأُسريّ تكمن في تطبيق التعاليم الدينيّة في المجتمع.

مفردات البحث: الجنس، العنف، الأُسرة، الإسلام، العنف غير المعهود، حقوق المرأة.

دراسة تحليليّة لمضمون الآيات والروايات التي تتمحور حول نظريّة الاختيار العقلانيّ            إبراهيم عباس بور

قام الكاتب في هذه المقالة بدراسةٍ تحليليّةٍ لبيان الصلة بين الأُصول الإسلاميّة والعلوم الاجتماعيّة، وذلك بهدف بيان محتوى الآيات والأحاديث المنقولة عن أهل البيت (عليهم السّلام) التي تدور حول قضيّة الاختيار العقلانيّ بالنسبة إلى المسائل ذات التأثير في التعريف والتبيين والسيطرة على الانحراف. لذا، فقد قام بجمع المسائل الأساسيّة ذات الصلة في هذه الأحاديث وصنّفها تحت عناوين موضوعيّة، ومن ثمّ قارن هذه العناوين مع القرآن الكريم ومصادر الحديث الشيعيّة في إطار استفساراتٍ، ثمّ نظم النتائج طبق نظريّات القرآن الكريم والأحاديث المباركة. وأُسلوب الدراسة يتمحور حول التحليل النوعيّ والتوصيفيّ للمحتوى، والهدف الفرعيّ له يدور حول تحليل مضمون القرآن الكريم والتفاسير ومصادر الحديث. أمّا موضوع المقالة فهو عبارة عن بيان الرؤية القرآنيّة وأحاديث الشيعة بالنسبة إلى الدور الهامّ للاختيار العقلانيّ في التعريف والبيان والسيطرة على الانحراف.

مفردات البحث: الآيات، أحاديث الشيعة، تحليل المضمون، البيان، السيطرة، الاختيار العقلانيّ، الاختيار، تعريف الانحراف.

التلفاز والدين، أزماتٌ وحلولٌ                                                    رفيع الدين الإسماعيليّ

إنّ الأزمة بين وسائل الإعلام الحديثة، كالتلفاز، والدين تعدّ من القضايا المطروحة دائماً على طاولة البحث. وبعد انتصار الثورة الإسلاميّة في إيران، أصبحت هذه الأزمة الشغل الشاغل للباحثين في هذه المضمار؛ ففي الآونة الأخيرة بُذلت جهودٌ حثيثةٌ لحلحلتها، ولكن لم يتحقّق ذلك ولا زالت الخلافات الجذريّة على حالها، لا سيّما بين المفكّرين في مجال الدين والإعلام والإتصالات. وقد قام الكاتب في هذه المقالة بدراسة ثلاث نظريّاتٍ مشهورةٍ مطروحةٍ في هذا المجال، أي نظريّة الوسيلة والذاتيّة والتعامل وتطرّق إلى أهمّ المشاكل السائدة في هذا المضمار وأشار إلى سبُل حلّها، وذلك بعد تعريف مفهوم الدين وبيان خصائصه ووظائفه، بأُسلوبٍ تحليليٍّ.

مفردات البحث: التلفاز، الدين، وسائل الإعلام، الاتّصالات.

الانفتاح الثقافيّ الدينيّ في إيران، دراسة لآراء الشهيد آويني                             بروانة عزيزي

مصطلح الانفتاحيّة الثقافيّة الدينيّة يعد من المصطلحات الجديدة التي راجت في مجال السياسة بعد انتصار الثورة الإسلاميّة في إيران، ونُسبت إلى تيّاراتٍ وأفكار التقاطيّةٍ مختلفةٍ. والمثقّفون المتديّنون بدورهم قد حاولوا طرح تفسيرٍ جديدٍ لمفهوم الدين بغية حفظ أصل الدين وفي نفس الوقت قاموا ببيان أهمّ القضايا ذات الصلة بالنسبة إلى الثقافة الانفتاحيّة، وهي السنّة والحداثة، الدين والعلمانيّة، نحن والغرب، الحكومة والسيادة. وقد قام الكاتب بهذه الدراسة منتهجاً أُسلوباً تحليليّاً وثائقيّاً.

الشهيد آويني يعدّ أحد المفكّرين المتديّنين الذين تطرّقوا إلى هذا الأمر بحيادٍ إلى الدين، حيث قام بدراسة وتحليل القضايا الأساسيّة في الانفتاحيّة الثقافيّة. وقد أكّد على التقاليد في إطار نقده ظاهرة التطرّف الحديث، وأعرب عن اعتقاده بالدور الأساسيّ للدين في السياسة والمجتمع. كما قام بنقد التطرّف الغربيّ، وأنّب المثقّفين الانفتاحيّين والأُسلوب الذي اتّبعوه تجاه الحقائق الاجتماعيّة وأبناء المجتمع، ومن ثمّ أعرب عن إيمانه بأنّ سيادة الشعب الدينيّة في إدارة البلاد المتجسّدة بولاية الفقيه هي أفضل نظامٍ للحكم في إدارة المجتمع.

مفردات البحث: الثقافة الانفتاحيّة الدينيّة، الشهيد آويني، التقليد والحداثة، الدين والعلمانيّة، نحن والغرب، الحكومة والسيادة.

العلوم الإنسانيّة والتلاقح الثقافيّ                                                         منيرة سيّد مظهري

تتضمّن هذه المقالة دراسة أوضاع العلوم الإنسانيّة التي تدور في مضمار التلاقح الثقافيّ من خلال التلفيق بين عناصر الثقافة الحديثة وعناصرها التراثيّة في البلدان التي تسير فيها عجلة الحياة نحو التطوّر، وذلك بأُسلوبٍ تحليليٍّ موثّقٍ. لذلك يمكن القول إنّ دور العلوم الإنسانيّة في هذه البلدان لا بدّ وأن يكون منسجماً مع بنيتها الثقافيّة والاجتماعيّة ولا يتعارض واقع انسجام عناصر الحداثة فيها مع تقاليدها الموروثة. وقد أثبتت النتائج أنّ فوضويّة العلوم الإنسانيّة أو عدم فاعليّتها في التغييرات الاجتماعيّة لهذه البلدان دليلٌ على عدم الانسجام بين عناصر الثقافة الملفّقة مع بعضها في حياة الأُمَم.

مفردات البحث: العلوم الإنسانيّة، التلاقح الثقافيّ، التقاليد الثقافيّة، الحداثة.

من فكرة الحكومة المـُمَهِّدة)                                    رحمت الله المرزوقيّ – مرضيّة مروّتي

الهدف من تدوين هذه المقالة هو بيان ميزات الحكومة العادلة من منظار السيّد القائد عليّ الخامنئيّ (حفظه الله)، وذلك بأسلوبٍ مكتبيٍّ تحليليٍّ بالاعتماد على المصادر الموثّقة. وقد أشارت النتائج إلى أنّ العدالة الاقتصاديّة والعدالة في التقنين والعدالة القضائيّة والعدالة التنفيذيّة السياسيّة والعدالة التعليميّة الثقافيّة، هي أهمّ ميزات العدالة حسب رأي السيّد القائد (حفظه الله). وكذلك فإنّ التوزيع العادل للثورة، خلق فرص العمل، انتفاع جميع المواطنين من بيت المال بالتساوي، وضع قوانين حسب المعايير الإسلاميّة وكرامة الإنسان، النظام الحقوقيّ العادل والحاسم والمنسجم والفعّال، مكافحة الفساد بحزمٍ، اجتناب التمييز العنصريّ في التقنين، منح الناس حقوقهم السياسيّة، إصلاح النظام الإداريّ في البلاد، إيكال المناصب الحسّاسة إلى من هم أهلٍ لها، إعداد الأرضيّة اللازمة لمشاركة الجميع في العرصة السياسيّة، حريّة التعبير عن الرأي، حقّ النقد، حق المشاركة في الانتخابات والترشّح لها، توفير الإمكانيّات التعليميّة والثقافيّة بعدلٍ طبق كفاءة الفرد؛ وما إلى ذلك من أمور، كلّها قضايا تنصبّ في تمهيد الأرضيّة الصحيحة لتأسيس حكومة عدلٍ مهدويّةٍ حسب نظريّة السيّد القائد (حفظه الله).

مفردات البحث: المهدويّة، العدالة، الحكومة الفاضلة، الميزات، تمهيد الأرضيّة، قائد الثورة الإسلاميّة.

تطوير النتاجات العلميّة في الجامعات وأولويّات الأهداف الثقافيّة والإداريّة؛ دراسة آراء أعضاء اللجنة التدريسيّة في جامعة آزاد الإسلاميّة في مدينة قم                          سيف الله فضل اللهي

الهدف من تدوين هذه المقالة هو دراسة وتحليل تطوير النتاجات العلميّة في الجامعات وتصنيفها حسب أولويّات الأهداف الثقافيّة والإداريّة عبر دراسة آراء أعضاء اللجنة التدريسيّة في جامعة آزاد الإسلاميّة في مدينة قم. الأُسلوب الذي اتّبعه الكاتب نظريٌّ موثّقٌ بالاعتماد على مسحٍ مترابطٍ، والبيئة المختبريّة هي جميع أعضاء اللجنة التدريسيّة في جامعة آزاد الإسلاميّة في مدينة قم، أمّا العيّنة المختبريّة فتشمل 60 شخصاً منهم تمّ اختيارهم عشوائيّاً ومن ثمّ صُنّفوا حسب المطلوب. والوسائل التي اعتمد عليها الكاتب في جمع المعلومات عبارة عن استمارةٍ معتمدةٍ لدى الخبراء في هذا المضمار، وجدول تحليل النتائج بالنسبة إلى الترابط المتدرّج لإسبايرمان براون وT كاندال وZ فيشير. وقد أشارت النتائج إلى أنّ الأولويّة لتحقيق الأهداف حسب الترتيب من شأنها وضع استراتيجيّةٍ للنشاطات التحقيقيّة وبلوغ أهداف واضحة تعتمد على التعامل والعلم والمجتمع، وكذلك فإنّ الأولويّة لبثّ فكرة تأسيس مجتمعٍ علميٍّ بالمعنى الحقيقيّ للكلمة وإرساء دعائم العلم وإيكال إدارة المراكز العلميّة لأشخاصٍ لائقين يتّبعون الأُسلوب العلميّ والابتعاد عن القوانين المتشدّدة والتي تعدّ عائقاً أمام الإدارة الصحيحة، لا سيّما تلك التي تحول دون تعيين النخبة وتعيق تطوير مسائل البحث. كما أنّ الأولويّة لسيادة القانون بدل أن سيادة الآراء الشخصيّة وترشيد استثمار المصادر والإمكانيّات المتاحة واجتناب ترويج الأفكار السياسيّة المتعصّبة والتحزّب في المراكز العمليّة.

مفردات البحث: الأهداف الثقافيّة والإداريّة، تطوير العلم وترويجه، الجامعات، أعضاء اللجنة التدريسيّة، جامعة آزاد الإسلاميّة.

العلاقات المثلى في الحياة الاجتماعيّة ونتائجها وأضرارها                            علي حسين زادة

إنّ مدى تثمين أبناء المجتمع لسلوك البشر في الحياة الاجتماعيّة له صلةٌ مباشرةٌ بطبيعة سلوكهم. الهدف من تدوين هذه المقالة هو تعيين الدافع من العلاقات الاجتماعيّة المثلى ونتائجها الإيجابيّة والسلبيّة وتحديد العلاقة الأنسب منها. أمّا الأُسلوب الذي اتّبعه الكاتب فهو تحليليٌّ مستندٌ إلى المعطيات الدينيّة ومبادئ علم النفس وعلم الاجتماع، حيث أثبتت النتائج وجود حياءٍ سلبيٍّ في التصرّفات الانفعاليّة والمتّجهة نحو الإصلاح التي تحدث بدافع اجتناب النزاع وتحقيق المودّة، والتي يتمخّض عنها فقدان الهويّة وعدم الرضا وبروز الأحاسيس السلبيّة؛ كما تتضمّن سلوكيّاتٍ أنانيّةً والمحاولة لتسخير الطاقات حيث يتبعها دوافع عدائيّة عاقبتها الشعور بالذنب وفقدان العلاقة الحميمة. والحريّة المبتغاة في بيان الأحاسيس ومقارعة الرغبات غير المشروعة، تعدّ العلامة الشاخصة على السلوك الجريء الذي يمكن الوصول إليه عبر الإيمان بمبدأ (رسالتي أنا) وكذلك من خلال تعيين الأخطاء التي ترافق هذا المبدأ، لذا يمكن من خلاله خلق أفضل نماذج العلاقات الاجتماعيّة.

مفردات البحث: العلاقة، العَدائيّة، الانسجام، الجرأة، الأمور المرتقبة، الرضا.

دراسة لآراء المفكّر المغربيّ المعاصر طه عبد الرّحمن                          هادي بيجي ملك آباد

تطرّق الكاتب في هذه المقالة في بادئ الأمر إلى دراسة الجوانب العلميّة والسياسيّة للمفكّر المغربيّ المعاصر الدكتور طه عبد الرّحمن، وقام ببيان أهمّ آرائه ونظريّاته الشاخصة. لذا، فقد سلّط الضوء على نطاق فكره وآرائه بنظرةٍ نقديّةٍ تحليليّةٍ، وأشار إلى مكانته في عالم الفكر الإسلاميّ العربيّ عبر مناقشة أفكاره المعرفيّة. والأسلوب الذي اتّبعه الكاتب تحليليٌّ موثّقٌ في إطارٍ نقديٍّ يوضّح آراء طه عبد الرّحمن من عدّة زوايا.

مفردات البحث: الصعوبة المعرفيّة، الغرب الإسلاميّ، الشرق الإسلاميّ، الحداثة، علم اللّغة، طه عبد الرّحمن، الجابريّ.