المحتويات

المحتويات

ترجمة أسعد الكعبي

البحث عن الرحمة الربّانيّة اللامتناهية لأُستاذ محمّد تقي مصباح
إنّ الخوف والرجاء في تعاليمنا الدينيّة دائماً ما يكونان متقارنان ويُذكران مع بعضهما البعض. فالتخويف من عذاب الله تعالى يعتبر وسيلةً تنبيهيّةً للعباد، ورجاء رحمة الله تعالى التي لا حدود لها يعتبر وسيلةً تشجيعيّةً تشوّقهم إلى هذه الرحمة اللامتناهية.

ومن أجل أن تؤول عاقبة الإنسان إلى خيرٍ، نلاحظ أنّ تعاليمنا الدينيّة أكّدت باستمرارٍ على ضرورة السعي لذلك، كما أنّنا نلمس هذا الأمر جليّاً في الأدعية المأثورة. والعباد المطيعون المتورّعون عن معصية الله تعالى لا تنفكّ عنهم حالتي الخوف والرجاء، ودائماً يحدوهم الأمل بالمغفرة والرحمة الربّانيّة اللامتناهية؛ فهم يطمحون إلى عاقبةٍ حسنةٍ ويبحثون عن سعادة الدنيا والآخرة بتوفيقٍ من الله العزيز القدير، وهذا الأمر قد تطرّقت إليه الكثير من الأدعية المأثورة عن الأئمة المعصومين ( عليهم السّلام ).

تتناول هذه المقالة بيان السبُل الكفيلة بنيل الرحمة الربّانيّة الواسعة التي لا حدود لها.

مفردات البحث : الرحمة، المغفرة، العاقبة، التوبة، الخوف والرجاء.

الحكمة المتعالية وإرهاصات الإنسان المعاصر حبيب كاركن بيرق
إنّ عالمنا المعاصر هو عالم معقّد جدّاً وفيه ألغاز كثيرة، والإنسان المعاصر يعكس حقيقة شخصيّةٍ تمخّضت عن تجارب القرون الماضية. فهذا الإنسان يواجه في حياته أزماتٍ وإرهاصاتٍ لا حدود لها، منها : أزمة الهوية والمشاكل البيئية والمسائل الأخلاقية ونكران الذات والعبثية. فيا تُرى ما هو سبيل الخلاص من هذه المشاكل ؟

يرى كاتب هذه المقالة أنّ سبب كافّة هذه المشاكل هي انقطاع الإنسان المعاصر عن السماء وابتعداده عمّا وراء الطبيعة؛ وحلّها يقع على عاتق الحكمة المتعالية التي تعتبر إحدى أفضل مدارس ما وراء الطبيعة، فلو تمّ الاعتماد على هذه المدرسة لأصبح للحياة معنىً وبالتالي فإنّ الإنسان سوف ينجو من العبثية والضياع في حياته ثمّ سيتخلّص من سائر المشاكل أيضاً.

مفردات البحث : الإنسان المعاصر، التقنية، العصرَنة، الحكمة المتعالية، النفس، العليّة.

دراسة أفكار أرسطو وابن سينا وديكارت المتعلّقة بعلم النفس ‌ عبدالله فتحي
إنّ مواضيع علم النفس الفلسفيّة تحتلّ مكانةً خاصّةً بين سائر أبحاث الفلسفة، حيث أنّ الجميع يدركون أهميّتها ونتائجها في كافّة المجالات الفلسفيّة. ومن ناحيةٍ أُخرى، يمكن القول إنّ روّاد أبحاث علم النفس وأصحاب الرأي الأوّل فيه، هم الفلاسفة.

تتناول هذه المقالة دراسة آراء ثلاثة من علماء الفلسفة المعروفين بدقّةٍ، أي أرسطو وابن سنيا وديكارت، وبالتالي بيان جذور بعض أبحاث علم النفس، وذلك بأُسلوبٍ تحليليٍّ وثائقيٍّ.

مفردات البحث : النفس، الكمال الأوّل، الجسم الطبيعي، الجسم الآلي، المادّة، الظاهر، الجوهر، العقل الفعّال، العقل المنفعل.

الروح اللطيفة في النفس والبدن من وجهة نظر صدر المتألّهين هادي الموسوي
إنّ قضيّتي النفس والبدن في فلسفة صدر المتألّهين هامّة جدّاً، وذلك نظراً للأُصول والبراهين التي استند إليها. وكثيراً ما استخدم هذا العالم عبارة ( الروح اللطيفة ) في كلامه كونها عنوان لنظريةٍ رائجةٍ آنذاك تتناول بيان الصلة بين النفس والبدن. ولا يمكننا إثبات وجود هذه الروح من خلال آراء وبراهين صدر المتألّهين، بل نستلهما من خلال استخدامه لها في توضيحاته غير الاستدلالية في مجال بيان العلاقة بين النفس والبدن، وذلك لأنّ هذه الروح هي الحركة الاشتدادية للنفس حسب النظرية القائلة إنّ النفس جسمانيّة الحدوث روحانيّة البقاء، ولا يمكن اثبات أنّ وجودها هو وجودٌ مستقلٌّ عن مراتب النفس؛ كما أنّ حذفها لا يؤدّي إلى وجود خللٍ في استدلالات صدر المتألّهين. لذلك، فإنّ استخدام الروح اللطيفة كنظريةٍ علميةٍ لا دور له سوى تعيين مصداقٍ لبيان قضيّتي النفس والبدن، وهذا التعيين أو الحذف ليس من شأنه أن يسبب خللاً في أصل النظرية.

مفردات البحث : الروح اللطيفة، النفس والبدن، صدر المتألّهين، الطبيعيّات، جسمانية الحدوث، روحانية البقاء.

 

بساطة واجب الوجود في الفكر الفلسفي لابن سينا مرتضى رضائي
إنّ بساطة ذات واجب الوجود تعتبر من الأبحاث الهامّة في علم الإلهيات بمعناها الأخصّ، وهذا الموضوع يُدرس في الفلسفة تحت هذا العنوان أيضاً، وفي علم الكلام يُدرس تحت عنوان التوحيد الأحديّ. ويقوم الكاتب في هذه المقالة بنفي التركيب عن الذات المقدّسة لله تعالى، لا سيّما التركيب من الأجزاء الخارجية من حيث المقدار والمادّة والشكل وكذلك نفي التركيب بالأجزاء الحدّية، وذلك ببيان البراهين التي اعتمد عليها ابن سينا.

الأُسلوب المتّبع في هذا البحث وصفيٌّ مستندٌ على آراء ابن سينا، وأحياناً مستندٌ على آراء شرّاح نظريّاته. وقد اعتمد ابن سينا على ثلاثة أدلّة في إثبات هذا الأمر، جاء في أحدها نفي الأجزاء الخارجيّة عن واجب الوجود، والدليلان الآخران نفيا الأجزاء الحدّية والماهية عنه. ونتيجة هذا النفي هي نفي كافّة أنواع التركيب.

مفردات البحث : أنواع التركيب، البساطة، بساطة الذات، الأجزاء الخارجية، الأجزاء الكمّية، الأجزاء الحدّية.

الخيال برأي ابن العربي نفيسة أهل سرمدي
كما هو معلوم فإنّ عالَمٌ المثال هو عالَمٌ روحانيٌّ مؤلّفٌ من جواهر نورانيّة، وهذه الجواهر تشبه الأجسام من ناحيةٍ وتشبه المجرّدات من ناحيةٍ أُخرى. لذلك يُطلق على هذا العالَم اسم عالَم روحانيّة الأجساد وتجسّد الأرواح. فالإنسان بقدرته الخياليّة بإمكانه أن يكوّن علاقةً مع هذه الحضرة الوجوديّة.

وقد استخدم ابن العربي كلمة ( الخيال ) في عدّة معاني ضمن مدوّناته، منها : ما سوى الله تعالى، مقام الأحديّة، مقام الواحديّة، العالمية، الواسطة بين الماديّات والمجرّدات، القوّة الإدراكية الخاصّة الموجودة في الإنسان.

وقد ذكر الكاتب في هذه المقالة جامعاً مشتركاً بين هذه المفاهيم المذكورة بأُسلوبٍ تحليليٍّ، حيث كانت النتيجة هي مفردة ( تجلّي ) التي تشمل ما ذُكر.

مفردات البحث : الخيال، عالَم المثال، التجلّي، التخيّل، البرزخ، قوس النـزول والصعود.

الاعتماد على الفلسفة في معرفة الله تعالى وترسيخ المعارف الدينيّة أحمد محمّدي
لا ريب في أنّ الآراء الفلسفية والعقلية تلعب دوراً مصيرياً لا بديل له في إثبات وجود الله تعالى وفهم أهمّ الأُصول الدينية. فمعرفة المبادئ الأساسيّة للدين، كإثبات وجود الله تعالى وضرورة النبوّة واشتمال الدين على معارف توصل الإنسان إلى درجة الكمال والسعادة المنشودة، تعتبر من الأُمور التي يمكن أن يتكفّل بها العقل بشكلٍ مستقلٍّ، أي أنّ إثباتها لا يتمّ إلا عن طريق العقل. لذلك فالمعرفة العقلية الفلسفية تعتبر دعامة أهمّ المعارف الدينية، لدرجة أنّنا لو تركنا الاستدلالات العقلية الفلسفية فإنّ جزءاً أساسياً من الدين سوف يفقد نعمة الدفاع العقلي. لذلك نلاحظ أنّ القرآن الكريم يدعو الناس إلى التفكّر والتعقّل. فالتعقّل والتفكّر في الآيات القرآنية يؤيّد ضرورة اعتماد المعارف الدينية على الاستدلالات العقلية الفلسفية، ومن هذا المنطلق فإنّ رأي مذهب التفكيك في الحقيقة يؤمن بكون معرفة الحقائق الدينية مستند إلى الفطرة ويؤكّد أنّه لا يمكننا الاستغناء عن التفكّر والاستدلالات العقلية الفلسفية، ومن يعتقد بذلك فهو مخطئ لا إثبات لمدّعاه.

مفردات البحث : الاستدلالات الفلسفية، التعاليم غير الدينية، مذهب التفكيك، المعرفة.

أقسام التصوّرات وخصائصها غلام رضا إبراهيمي مقدّم

قسّم الفلاسفة المسلمون مراتب التصوّرات طبق مستوى التجريد من المادّة وعوارضها أو حسب مستوى السعة الوجوديّة، إلى أربعة مراحل، هي : 1 - حسّية 2 - تخيّلية 3 - وهمية 4 - عقلية. والمراحل الثلاثة الأُولى تشترك بأنّها جزئية، أمّا الرابعة فهي كلّية.

وعندما نتحدّث عن المعرفة، فإنّ ما يتبادر إلى أذهاننا هو التصديق مع ركنه الأصليّ، أي الحـُكم. ولكنّنا لو تأمّلنا قليلاً لوجدنا أنّ التصديق نفسه متوقّف على التصوّرات أو المراحل الأربعة – المفاهيم الأربعة – له. وعبء إيجاد جانبٍ من المعرفة يقع على عاتق هذه المفاهيم، ولكن لا يوجد مفهوم يتضمّن الحكم بالثبوت أو النفي. فالمفاهيم تُشير إلى ما تحكي عنه وحسب، ولا حكم فيها يشير إلى الوجود أو عدم المصداق.

تتناول هذه المقالة تعيين أقسام المفاهيم وبيان صورة واضحة لكلّ واحدٍ منها بحيث يمكن تمييزه عن الآخر، بأُسلوبٍ تحليليٍّ نظريٍّ.

مفردات البحث : المفهوم، التصوّر، الإدراك، التصوّر الجزئي، التصوّر الكلّي، التصوّر العقلي، التصوّر الحسّي، التصوّر الوهمي، التصوّر الخيالي.

الصِّدق برؤيةٍ براغماتيّة ( واقعيّة ) وحسب نظريّات ويليم جيمز

السيّد محمّد هادي الموسوي ركني – حسين زارعي سمنغان

في نهاية القرن التاسع عشر، ظهر مذهب يُلفِّق بين التجربة والعقل بالاستناد إلى التأثير العملي للفلسفة في حياة الإنسان، أي تأثيرها المباشر على هذه الحياة الدنيويّة، وقد أُطلق عليه البراغماتية، أي المذهب الواقعي، حيث كان الهدف من تأسيس هذا الفكر هو فظّ النـزاع الطويل بين أنصار التجربة وأنصار العقل. ومن أبرز معتنقي هذه الفكرة هو الفيلسوف المعروف ويليم جيمز الذي له دورٌ كبيرٌ في ترسيخ دعائمها. وكان ويليم جيمز يعتقد أنّ تسخير الصدق والمعرفة للمنافع العمليّة من شأنه أن يُلفِّق بين التجربة والتجريد؛ والحقيقة أنّ جيمز قد أفلح في هذا المجال. وقد بذل قصارى جهده لإثبات النفع العمليّ للصدق والكذب من أجل إدخال باب المعرفة في مجال العمل والتجربة، ولكنّه كان دائماً يُذعن إلى عدم قطعية الحقائق التي توصّل إليها.

تتناول هذه المقالة دراسة حقائق هذه الفكرة طبقاً لنظريات ويليم جيمز في هذا المجال، وذلك بأُسلوبٍ نظريٍّ.

مفردات البحث : الصدق والكذب، البراغماتية ( الواقعيّة )، النفع، الحقيقة، ويليم جيمز.

المدرَكات من وجهة نظر هيوم حميد رضا وركشي

يعتبر ديفيد هيوم أحد أبرز الفلاسفة التجريبيّين الغربيّين، وهو يؤمن بتقسيم المدركات إلى الانطباعات والتصوّرات، ومن هذا المنطلق يعتبر التجربة الحسّية كونها المصدر الأساسي لكسب المعرفة الصحيحة. فرأي هيوم في هذا الصدد يعدُّ مركز ثقل نظريّته في المعرفة والذي أثّر على سائر آرائه الفلسفيّة بشكلٍ جذريٍّ، كرأيه في مبدأ السببية الذي أدّى إلى ذياع صيته في عالَم الفلسفة. وكذلك هو الحال بالنسبة لآرائه في الجوهر الجسمانيّ والنفسانيّ والمفاهيم الكليّة وفي علم ما وراء الطبيعة، فهي جميعها مستندة إلى هذه النظريّة. إنّ لآراء وأفكار هيوم تأثيراً عظيماً على الفلسفة والمعرفة في المجتمع الغربي.

يتناول الكاتب في هذه المقالة دراسة نقديّة تحليلية لآراء ديفيد هيوم وأفكاره المستندة إلى التجربة الحسّية، بأُسلوبٍ نظريٍّ.

مفردات البحث : ديفيد هيوم، المدركات، الانطباعات، التصوّرات، الجوهر، النفس، العلّية.