المحتويات

نجوى المطيعين للمعبود

آية الله العلامة محمّد تقي مصباح

الخلاصة :

يجب على المؤمن الحفاظ على ارتباطه الباطنيّ بمعبوده باستمرارٍ، كما عليه أن يطلب منه سعادة الدنيا والآخرة. وهناك أدعيّةٌ ضروريّةٌ لكلّ مؤمنٍ ذي إقبالٍ، منها طلب التوفيق للعبادة وأداء الواجبات الدينيّة وإزاحة الشكّ والترديد، والنجاة من وساوس الشيطان، والرسوخ على الإيمان. وحسب السُّنَّة الإلهيّة فإنّ القلب الغافل عن ذكر الله تعالى هو رفيق الشيطان، فهو الذي يحدّد آمال الإنسان ورجاءه. وأمّا قلب الإنسان المتّقي الذي يتجلّى فيه النور الإلهيّ، فإنّه يُزيح حُجب الغفلة بقليلٍ من الالتفات. والسرُّ في أنّ الإنسان أحياناً يُعرض عن قبول دعوة الحقّ ورسالات أنبياء الله تعالى، هو حكمه المسبَق على رغباته وتمسّكه بها؛ لذلك يجب علينا الثبوت على اليقين والتمسّك بكلّ ما يمتّ للإيمان بصلةٍ وعدم الانجرار وراء وساوس الشيطان، من أجل الحفاظ على إيماننا.

مفردات البحث : المناجاة، الشيطان، هوى النفس، الحقّ، الغفلة، الانحراف من الحقّ

 

 

ضرورات مطالعة التأريخ برؤية الإمام الخميني ( رحمه الله )

محمود مطهّري نيا / مجيد مطهّري نيا

الخلاصة :

إنّ جميع المواطنين يعيرون أهميّةً بالغةً لرقيّ البلاد وتطوّرها. وبالطبع فإنّ العمل بآراء الزعماء في كلّ مجتمع يعدّ وازعاً لمضاعفة الجهود وتوحيدها، وذلك بغية تحقيق الأهداف المرجوّة لبلوغ الحضارة التي يرومون إنشاءها. ويبدو أنّ دراسة التأريخ الذي يعتبر أحد أوسع العلوم نطاقاً، من شأنه تحقيق التطوّر والرقيّ لأيّ حضارةٍ كانت، ومنها الحضارة الإسلاميّة الحديثة العهد والمنبثقة من الثورة الإسلاميّة. لذا، فإنّ دراسة آراء الإمام الخميني ( رحمه الله ) بصفته قائد الثورة الإسلاميّة ومؤسّسها، تعدّ ضروريّةً في هذا المضمار. الأُسلوب المتّبع في هذه الدراسة هو مكتبيٌّ تحليليٌّ، وبالاعتماد على البحث في صحيفة الإمام وسائر مؤلّفاته. وهذه الضرورات المستوحاة من آرائه قد نُظِّمت ونُسِّقت في حُزمتين أساسيّتين، هما ( الأخلاق الفرديّة ) و( الأخلاق السياسيّة والاجتماعيّة ).

مفردات البحث : التأريخ، الإمام الخمينيّ ( رحمه الله )، الآراء، الضرورات، التطوّر والرقيّ

 

 

المعايير اللازمة لتعريف العالم الإسلاميّ

علي أصغر رجاء

الخلاصة :

إنّ تعريف العالم الإسلاميّ طبقاً للمؤشّرات السكّانيّة أو وفق هيكل القدرة التي يتمتّع بها المسلمون، لا يعتبر تعريفاً جامعاً مانعاً؛ وذلك نظراً للقِدم التأريخيّ في التوسّع والانحسار الجغرافيّ في نطاق البلاد الإسلاميّة ونظراً للظروف السياسيّة والاجتماعيّة المعاصرة المتغيّرة، وكذلك لوجود الأقليّات المتزايدة. ويحاول الكاتب في هذه المقالة بيان إطار سيادة المسلمين ومكانتهم الحاليّة بغية طرح معيارٍ جديدٍ لتعريف مفهوم ( العالم الإسلاميّ )، وذلك عن طريق دراسةٍ تأريخيّةٍ جغرافيّةٍ. والأصداء التي شهدها العالم بعد انتصار الثورة الإسلاميّة في إيران واندحار سلطة الاتّحاد السوفييتي العظمى في أفغانستان، كانت عظيمةً وأدّت إلى ظهور تيّارٍ جديدٍ من النزعة الإسلاميّة بين المسلمين في شتّى أصقاع العالم، حيث يمكننا طرح تعريفٍ مناسبٍ للعالم الإسلاميّ في الظروف الراهنة وذلك عن طريق بيان هذا التيّار.

مفردات البحث : العالم الإسلاميّ، التعريف، المكانة، التأريخ المعاصر، النزعة الإسلاميّة

 

 

هدف عاشوراء؛ الحكم أو الشهادة بيانٌ لنظريّة عاشوراء للعلامة العسكريّ

عبد الحسين مشكاني - عباس علي مشكاني

الخلاصة :

لقد تمخّض عن نهضة عاشوراء بقيادة سيّد الشهداء نتائج كثيرة، أهمّها نضوج شجرة الإسلام في وهلةٍ تأريخيّةٍ حيث اتّضح هدف هذا الدين العظيم وفلسفته ونتائجه من عمق هذه الثورة. أمّا بالنسبة إلى الهدف من ثورة الإمام الحسين ( عليه السّلام )، فهناك اتّجاهان أساسيّان، هما: أوّلاً : الهدف من ثورته طلب الشهادة في سبيل الله تعالى من أجل إصلاح أُمّة رسول الله ( صلّى الله عليه وآله ).

ثانياً : الهدف من ثورته تأسيس حكومةٍ.

أمّا العلامة العسكري ( رحمه الله ) فقد أيّد الرأي الأوّل مستنداً إلى البحث الكلاميّ في علم الإمام، وبعد أن عرض الأدلّة التي أثبتت مدّعاه، لا سيّما خطب الإمام الحسين ( عليه السّلام ) ومدوّناته، تطرّق إلى بيان أدلّة أتباع الرأي الثاني. كما أكّد على أنّ استحالة تأسيس حكومةٍ من قبل الإمام أو عدم فائدة ذلك، كان مرهوناً بالظروف الاجتماعيّة في أيام ثورته. أمّا صالحي نجف آبادي فقد حاول إثبات الرأي الثاني استناداً إلى وثائق تأريخيّةٍ وذلك في إطار رؤيةٍ مستقلّةٍ لأبحاث علم الكلام، إذ اعتبر هدف الإمام الحسين ( عليه السّلام ) من ثورته هو تأسيس حكومةٍ إسلاميّةٍ.

وطبقاً للأدلّة المطروحة في الرُّؤيتين المذكورتين، ومن خلال تقييم الظروف التأريخيّة لثورة الإمام الحسين ( عليه السّلام )، فإنّ هذه المقالة تُثبت صحّة الرأي الأوّل وتُثبت أنّ الأدلّة المطروحة في الرأي الثاني ليست وافيةً.

مفردات البحث : ثورة عاشوراء، العلامة العسكريّ، صالحي نجف آبادي، طلب الحكم، طلب الشهادة

 

 

دَور عاشوراء ومجالس العزاء في عصر الأئمّة ( عليهم السّلام ) في سقوط الأمويّين وانتصار العباسيّين

محمّد طاهر رفيعي

الخلاصة :

إنّ الأمويّين يعتقدون أنّ واقعة عاشوراء الدامية الأليمة منعطفاً في تأريخ الخلافة الأمويّة، ولكنّها في الحقيقة مهّدت الأرضيّة اللازمة لتلاشي حكمهم، إذ على الرغم من أنّه في بادئ الأمر لم يهبّ إلى نصرة الإمام الحسين ( عليه السّلام ) في كربلاء سوى عددٍ يسيرٍ من المسلمين، لكن بعد استشهاده انتعشت روحيّة الثورة بين الناس فاندلعت ثوراتٌ متواليةٌ ضدّ خلفاء بني أُميّة، ثمّ ضدّ خلفاء بني العبّاس. وتطرّق الكاتب في هذه المقالة إلى بيان أهمّ عوامل سقوط الحكومة الأمويّة وانتصار العبّاسيّين عليهم، وذلك بأُسلوبٍ وثائقيٍّ وبالاعتماد على التأريخ والحديث، وكذلك قام ببيان دَور عاشوراء ومجالس العزاء في عهد الأئمّة ( عليهم السّلام ) في هذا المجال.

ونظراً لأهميّة الثورة الحسينيّة في تأريخ الإسلام والتشيّع، فإنّ الحركات الثوريّة والاستشهاديّة لأتباع أهل البيت ( عليهم السّلام ) التي أدّت في نهاية المطاف إلى سقوط خلافة بني أُميّة وبالتالي ظفَر بني العبّاس بها، لا يمكن تحليلها إلا في رحاب مفاهيم ثورة عاشوراء. وكذلك فإنّ اهتمام أئمّة الشيعة بترويج أهداف عاشوراء عن طريق مجالس العزاء والزيارة وما إلى ذلك من مفاهيم، له دورٌ هامٌّ في هذا المضمار.

مفردات البحث : عاشوراء، العزاء، الأمويّون، العبّاسيّون، السقوط، النصر

 

 

دراسة تحليليّة لقصّة رفع القلم

عباس علي مشكاتي / مصطفى صادقي

الخلاصة :

قام شابٌّ إيرانيٌّ يُدعى فيروز أبو لؤلؤ في أواخر شهر ذي الحجّة من عام 23 للهجرة، باغتيال عمر بن الخطّاب. فالمصادر التأريخيّة المعتبرة تؤكّد على أنّ زمان مقتل عمر بن الخطّاب كان في آخر أيّام شهر ذي الحجّة، وكذا هو رأي مذهب السنّة وأتباع مدرسة أهل البيت ( عليهم السّلام ) وأكثر علماء الفريقين. ولكن بعض المصادر الشيعيّة التي دُوّنت في الماضي القريب واستناداً إلى إحدى الروايات، قد أشارت إلى أنّ ذلك وقع في التاسع من شهر ربيع الأوّل، حيث عُرفت برواية ( رفع القلم ) ويعود سندها إلى أحمد بن إسحاق القمّي. وتتضمّن هذه الرواية ادّعاءاتٍ أُخرى، نظير تحريف القرآن ورفع القلم وجواز ارتكاب المعاصي. ومحور البحث في هذه المقالة هو الرواية المشار إليها، حيث نُقضت وتمّ نقدها من حيث النصّ والسند، كما أُشير فيها بالدليل إلى أنّ مقتل الخليفة الثاني كان في تأريخ السادس والعشرين من شهر ذي الحجّة. وقد أشارت نتائج البحث في هذه المقالة إلى أنّ عمر بن الخطّاب لم يُقتل في اليوم التاسع من شهر ربيع الأوّل ولا يوجد سندٌ تأريخيٌّ أو روائيٌّ يُثبت ذلك.

مفردات البحث : أحمد بن إسحاق القمّي، عمر بن الخطّاب، التاسع من ربيع الأوّل، السادس والعشرون من شهر ذي الحجّة، رفع القلم

 

 

دَور النساء في تأريخ صدر الإسلام في البيعة والهجرة

حبيب زماني محجوب

الخلاصة :

إنّ دَور النساء قد تمّ تعيينه في مختلف المجالات السياسيّة والاجتماعيّة والثقافيّة، في النظام السياسيّ في الإسلام، وهو لا يقلّ شأناً عن دَور الرجال في هذا المضمار. لذلك، فإنّه من الضروريّ للنساء المسلمات الملتزمان أن يتعرّفن على كيفيّة المشاركة في هذه النشاطات والحضور فيها. ويتطرّق الكاتب في هذه المقالة إلى دراسة الرُّؤية الإسلاميّة بالنسبة إلى هذا الأمر.

البيعة والهجرة هما مفهومان هامّان وأساسيّان في الثقافة السياسيّة للإسلام، وهما حادثتان هامّتان ومؤثّرتان في تأريخ صدر الإسلام، حيث كان لنساء المسلمين حضورٌ فعّالٌ إلى جانب الرجال في هذا المضمار، فسطّرن تأريخاً خالداً. وقد قام الباحث بدراسة وتحليل المصادر التأريخيّة والدينيّة بغية بيان جوانب من نشاطات النساء السياسيّة في عصر صدر الإسلام في مجالي البيعة والهجرة، حيث إنّ هاتين الحادثتين هما من أهمّ الحوادث التأريخيّة والمصيريّة في ذلك العصر.

مفردات البحث : البيعة، الهجرة، النساء، صدر الإسلام، النبيّ ( صلّى الله عليه وآله )

 

 

دَور العبّاس بن عبد المطّلب في الأحداث التي وقعت في عهد رسول الله (صلّى الله عليه وآله)

صدر الله إسماعيل‌زادة

يتطرّق الباحث في هذه المقالة إلى دراسة أبعاد إحدى الشخصيّات التي كان لها تأثيرٌ في التغييرات التي طرأت في عصر صدر الإسلام، وهي شخصيّة العبّاس بن عبد المطّلب. ومن الجدير بالذكر أنّ العبّاس كان أحد أثرياء قريش، وكان يتصدّى لمنصبين هامّين آنذاك، هما الرفادة والسقاية لحجّاج بيت الله الحرام. وقد شارك في بيعة العقَبة الثانية، وكان مع بني هاشم عندما حوصِروا في شعب أبي طالب مدّة ثلاث سنواتٍ، كما أنّه شارك في بعض غزوات رسول الله ( صلّى الله عليه وآله )؛ حيث شارك في غزوة حُنين بشكلٍ فعّالٍ. وعند وفاة رسول الله ( صلّى الله عليه وآله ) أعان الإمام عليّ ( عليه السّلام ) في تجهيزه دفنه، في الوقت الذي كان فيه معظم الصحابة منهمكين في تعيين الخليفة بعده؛ رغم أنّنا لا نلاحظ اعتراضه أو سكوته في بعض الموارد. محور البحث في هذه المقالة هو بيان دَور العبّاس بن عبد المطّلب ومكانته في عهد رسول الله ( صلّى الله عليه وآله )، وذلك بأُسلوب تحليل المضمون في المصادر المعتبرة المرجعيّة، وكذلك عبر دراسة المصادر التحقيقيّة في هذا المضمار.

مفردات البحث : العبّاس بن عبد المطّلب، رسول الله ( صلّى الله عليه وآله )، غزوات النبيّ) مكّة، الإسلام

 

 

دراسة نقديّة لستّتة أسفارٍ أُوروبيّةٍ هامّةٍ في العهد الصفويّ

رضا رمضان نرجسي

موضوع البحث في هذه المقالة يتمحور حول دراسةٍ نقديّةٍ لستّة أسفارٍ أُوروبيّةٍ هامّةٍ في العهد الصفويّ، بهدف بيان مدى واقعيّتها؛ وذلك بأُسلوبٍ تحليليٍّ نظريٍّ. فبعد أن يُعرّف الكاتب هذه الأسفار، يحاول بيان الخلل الموضوعيّ الموجود فيها من خلال طرح شواهد تأريخيّة، لكي يتجنّب للباحث في مجال التأريخ الاعتماد عليها بشكلٍ مطلقٍ عند مراجعتها وكي لا يعتمد أيضاً على الأسفار المشابهة لها اعتماداً مطلقاً، وبالتالي عليه الاعتماد على الأسفار المدوّنة في العهد الصفويّ والاستفادة منها في إطار هذه الإشكاليّات المطروحة عليها وذلك بحذرٍ ودقّةٍ، وبالأخذ بنظر الاعتبار المصادر الأُخرى. ويتجنّب الكاتب في هذه المقالة الرُّؤية التبعيضيّة في دراسته ويبيّن جميع الإشكاليّات العامّة التي ترد على جميع الأسفار بشكلٍ عامٍّ.

مفردات البحث : السِّفر، الصفويّة، شاردان، تارونيه، كامبفر، بترو ديلافاليه، الأُوروبيّون، تدوين التأريخ