ABSTRACTS


خلاصة المحتويات

الحركة الدستورية; السلبيات و العبر محمّدرضا الجواهري

للتأريخ حسب منطق القرآن الكريم قواعد و حدود، و للانسان ارادة تمكنه من التحكم بالتغييرات التي تطرأ في الوضع السياسي و الاجتماعي و تؤثر سلباً او ايجاباً على النهضات و الثورات. و تعتبر القيّم الاخلاقية و الانسانية من اهم عوامل سعادة المجتمع، و لذا فان في تأريخ النهضات و الثورات عبرٌ و دروس بليغة للأجيال اللاحقة و على الصعيدين النظري و العملي. اما بالنسبة للقرآن الكريم فان هدفه من سرد الحوادث التأريخية و تأريخ الامم الغابرة هو تعليم الناس و توجيههم لكي يعتبر أولوا الالباب.

بعد ان تتحدث المقالة الحالية عن اهتمام القرآن الكريم بالمواضيع التأريخية و تذكر عدداً من وصايا الامام علي(عليه السلام)حول اهمية دراسة تأريخ الامم الماضية و الاطلاع على ما حلَّ بها، تشير الى ضرورة استلهام الدروس و العبر من الاحداث و الوقائع الاجتماعية و السياسية المعاصرة. يقدم كاتب المقالة ـ و استناداً الى ما جاء في اقوال الامام الخميني(قدس سره)حول ضرورة التعمق في دراسة الحركة الدستورية ـ دراسة تحليلة لهذا الموضوع و يستعين بآثار الامام الخميني(قدس سره) و الوثائق التأريخية حول الحركة الدستورية ليسلط الضوء على بعض آثارها السلبية.

العلم و الحضارة الجديدة و نظرة اتباع فلسفة التنوير الفكري (ملكم خان، آخوندزاده، طالبوف)

اسماعيل چراغي كوتياني

من التيارات التي جاءت من اورپا الى ايران في العصر القاجاري تيار فلسفة التنوير و قد كان ذلك عاملا لظهور حركة في ايران تعرف بحركة التنوير الفكري ترفع شعار الرقي و التقدم و تقليد الحضارة و الثقافة الغربية.

كان ملكم خان يعتبر الثقافة الغربية متطورة و الثقافة في ايران متأخرة و يعتقد بان عدم الاهتمام بالتقنية الحديثة و التركيز على دراسة العلوم النقلية يحول دون تطور ايران، و يرى بان الطريق الوحيد لنجاة الشعوب هو السير على خطى الغرب و اتّباع الثقافة الغربية.

اما آخوندزاده فكان من انصار الفلسفة المكتسبة و كانت له نظرة سلبية افراطية للعلم و كان يقدم العلوم التجريبية على كافة انواع المعارف حتى على تعاليم الوحي و يعتبر العقل مصدر العلم الوحيد، و يعتقد بانه لا سبيل لتقدم أي شعب من الشعوب إلا بتقليد الثقافة الغربية.

و كان طالبوف و هو من الدعاة الى الاهتمام بالعلوم الطبيعة و اتباع افكار سياسية و اجتماعية جديدة، يعتقد بأن الحضارة الغربية قادرة على تلبية كافة متطلبات الحياة من خلال مالديها من علوم و فنون و اسس اجتماعية و سياسية جديدة و كان يرى بان العلم و العقل هما الوسيلة لتفسير المفاهيم الدينية.

الطريق لتحقيق العدالة في فكرالقائد السيد مهدي سيديان

تعتبر العدالة المحور الاساسي في المجتمع الاسلامي المثالي و تبلغ هذه المثالية ذروتها حينما يمتلك المجتمع نظاماً سياسياً يقوده الامام المعصوم (ع). و من اهم خصائص المجتمع الاسلامي المثالي سيادة العدل على الصعيدين النظري و العملي. و ما من مجتمع يقتدي بالدولة المثالية إلا و يجعل العدل هدفاً له.

تحاول المقالة الحاضرة و استناداً الى اقوال قائد الثورة الاسلامية بحث ابعاد و خصائص المجتمع في ظل حكومة العدل بقيادة الامام

المهدي (عج) لتنتقل بعد ذلك للحديث عن السبل العملية لتحقيق هذا الهدف في عصرنا الحاضر.


ABSTRACTS

The Constitutional Movement and Its Negative Consequences

by Muhammad Rida al - Jawahiri

According to the Qur¨an, history has certain rules and standards. Man¨s will has a considerable influence on the social and political developments and on the success or failure of uprisings and revolutions. Human and moral values have a key role in achieving social happiness and felicity. Therefore, the history of uprisings and revolutions can be a very useful lesson for us theoretically and practically. In its presentation of historical accounts about the nations who lived in the past the Qur¨an intends to instruct people and enlighten them.

Referring to the special attention which the Qur¨an gives to history and citing some of Imam Ali¨s words regarding the necessity of studying the history of predecessors, the present article discusses the significance of delving into the history of current social and political events.

In view of Imam Khomeni¨s words regarding the necessity of scrutinizing the history of the Constitutional Movement, the author reviews Imam Khomini¨s works in this respect and the documentary accounts about this movement to shed light on its harmful effects.

Modern Science and Civilization in the View of the Followers of the Enlightment (Mulkem Khan, Akhund- zadeh and Talibuf)

by Isma¨il Chiraghi Kotiyani

The Enlightment, which is characterized by rationalism and tendency towards learning and empiricism, was first introduced to Iran during the Qajarite era. Its supporters chanted slogans of promotion and development and called for imitating western the culture and civilization.

According to Mulkem Khan, the West was a symbol of development and Iran was a symbol of backwardness. He assumed that giving little attention to modern sciences and focusing on transmitted science would hinder Iran from becoming a developed country. So, to him, following the example of the western culture indisputably was the only means of achieving promotion and ensuring nations¨ security.

Akhund- zadeh was an advocate of acquired philosophy and a staunch supporter of extreme scientism. He held that empiricism had priority over all fields of knowledge including divine teachings, and considered intellect as the only source of judgement. He claimed that the nation which desired to achieve progress and become civilized had no way other than emulating the western culture.

Talibuf, a naturalist who adopted new social and political thoughts, believed that the new development in the West had a univeral characteristic and it aimed at achieving modern technology, modern standards and modern social and political principles. To him intellect and science were the criteria for interpreting religion.

Justice - Seeking in the Eyes of the Grand Leader of the Revolution

by Seyyed Mahdi Seyyedyan

Basically, justice is central to an ideal Islamic community. When such a community has its own political system and is governed by the infallible Imam (a.), the ideal Islamic community will be at its best. One of the most important characteristics of an ideal Islamic community is the prevalence of justice both theoretically and practically. A community which intends to follow the example of the ideal society must be a justice - seeking one. Making use of the leader¨s words, the author points out the dimentions and characteristics of the justice - seeking Mahdite community and discusses the practical ways of achieving this objective in the present.