المحتويات

دراسة حول حقيقة اللّذة وحاجات الإنسان                                      سماحة آية الله العلّامة محمّدتقي مصباح

الملخّص:

هذه المقالة هي شرح لمناجاة الذاكرين للإمام السجّاد × والتي تتمحور حول اللّذة وحاجات الإنسان. وممّا لا شكّ فيه أنّ الإنسان يتوافر في داخله على العديد من القوى، وتتبع هذه القوى هناك ضروب متنوعة من اللّذة، كلّ ضرب منها يحاكي قوة من قوى النفس، ويظهر بشكل تدريجي طوال حياة الإنسان وذلك باعتبار أنّه تزامناً مع نمو الإنسان لا سيّما في مراحل الطفولة تتولد احتياجات جديدة وبموازاة هذه الاحتياجات تتولّد لذة من نوع خاصّ تتناسب والاحتياجات. واللذائذ هذه تارة تكون مادّية و أخرى روحيّة وتحدث من خلال انشداد الإنسان لها وتعلّقه بها. 

إنّ أولياء الله والذين انقطعت أرواحهم عن التعلّقات الماديّة، يصلون في مسيرتهم التكاملية إلى درجة يرون فيها أنّ طلب أيّ لذة سوى لذة ذكر الله هو خسران ومعصية لا بدّ من الاستغفار منه، ويستغفرون عنها. بناءاً على هذا، فأنّهم لا يتلذّذون بلذة سوى ذكر الله تعالى.

كلمات مفتاحية: اللّذة، ذكر الله، الشعور باللّذة، أقسام الحاجات، التعلّق بالله.

 

دراسة مقارنة حول الصفح بين الأشخاص في التعاليم الإسلاميّة والنصوص علم النفسية

السيّدة فاطمة موسوي

الملخّص:

لقد لاقى الصفح بصفته بنيةً علم­نفسيّة وفضيلةً أخلاقيّة، اهتماماً بالغاً من قبل الاستقصاءات الميدانية الواسعة في الغرب، حيث تعتبر المعتقدات الدينية منشأ له. ولقد حظيت هذه البنية في الإسلام بالعناية من مختلف الأبعاد. تهدف هذه المقالة التي تتّبع المنهج الوصفيّ-التحليلي، إلى دراسة الصفح في التعاليم الإسلامية وأدب علم النفس. كما تهتمّ بعرض مثال نظريّ من وجهة نظر الإسلام إلى الصفح، وذلك عبر مقارنة بين كيفيّة معالجته من قبل الإسلام وعلم النفس. وتدلّ مستخلصات البحث إلى أنّ الصفح يمتلك أبعاداً متعدّدة، وذلك نظراً لمقتضيات الزمان والمكان، وتختلف مستوياته في الأشخاص بالنسبة إلى اختلاف درجات الإيمان والتقوى الإلهي فيهم. كما يمتلك الصفح بُعدين هما البعد الممدوح والبعد المذموم وذلك بالنظر إلى شموليّة الخطأ، ودافع الخاطئ، وآثار الصفح. إنّ دراسة جوانب الصفح ومستوياته في التعاليم الإسلامية وتحويلها إلى مثال نظريّ، من شأنها توفير الأرضيّة لتوظيف هكذا مثال واختباره في الدراسات التجريبية وفي خلفيّة من الثقافة الإيرانية – الإسلامية.

 

كلمات مفتاحيّة: الصفح، المثال الإسلامي، أدب علم النفس.

السعادة من منظار المدارس الفلسفية الثلاثة؛ المشّاء، والإشراق والحكمة المتعالية.

محمّد سالم محسني

الملخّص:

تعتبر السعادة من أهمّ هواجس الإنسان على مرّ العصور ومن المسائل المهمّة في الدين، والأخلاق، وفلسفة الأخلاق، والأنثروبولوجيا الفلسفي، ولم يزل يهتمّ علماء الدين والفلاسفة الإسلامية بدراستها التقصّي عنها. تهدف هذه المقالة إلى دراسة ماهية السعادة من منظار المدارس الفلسفية الثلاثة وهي: المشّاء، والإشراق، والحكمة المتعالية. إنّ السعادة في رؤية هذه المدارس هي عبارة عن: الادراك والشعور باللّذات التي تعتبر السعادة بالنسبة للإنسان. ولكن بما أنّه تتعدّد القوى النفسيّة لدى الإنسان وبالتالي تعدّ اللّذات الخاصّة كمالاً بالنسبة لكلّ منها؛ فمن الطبيعي، إنّ السعادة تتعدّد تبعاً لذلك ويمكن تصوّر المراتب المختلفة لها كـ"السعادة الحسّيّة"، و"السعادة الوهميّة"، و"السعادة العقليّة". إنّ السعادة العقليّة هي أعلا مراتب السعادة، والتي تتحصّل للنفس الناطقة، والسعادة الحقيقيّة هي السعادة التي يمكن الوصول إليها في البعد النظري عبر إدراك المعقولات والاتصال بالمجرّدات، وفي البعد العمليّ عبر السيطرة على الجسم. تشير نتائج البحث الحالي الذي تمّ تدوينها وفقاً للمنهج الوصفي-التحليلي إلى أنّ المدارس الفلسفية الثلاثة أعلاه تتلائم رؤاها بالنسبة إلى ماهيّة السعادة.

كلمات مفتاحيّة: السعادة، السعادة الحقيقيّة، اللّذة، الألم، الكمال، الخير.

 

دراسة النسبة بين الرؤية الأخلاقية لابن سينا والواقعيّة الأخلاقية

تقي محدر

الملخّص:

تعتبر قضيّة الواقعيّة واللّاواقعيّة من أكثر مسائل فلسفة الأخلاق محوريّةً، حيث يمكن على أساسها تقسيم المدارس الأخلاقيّة في ضوء نقطة خلافهم الرئيسة. بما أنّ ثمّة اختلاف الرؤى حول تبيين الرؤية الاخلاقيّة لابن سينا، فلقد سعى الباحث في هذه المقالة إلى بيان الرؤية الأخلاقيّة لابن سينا أوّلاً، وبالتالي الكشف عن النسبة بينها وبين الواقعيّة الأخلاقيّة، وذلك وفق منهج بحث وصفيّ- تحليلي. وتشير مستخلصات البحث إلى أنّه على الرغم من أنّ ابن سينا لا يرى ببديهيّة القضايا الأخلاقيّة؛ ولكن ليس هناك أيّ دليل على أنّه لم ير بإخبارية هذه القضايا وكونها تحتمل الصدق والكذب. ومن جانب آخر، لا يعارض عَدُّه القضايا الأخلاقيّة من أقسام المشهورات مع الواقعيّة؛ ذلك أنّه حينما يقول الأحكام الأخلاقيّة لا تنبني إلّا على الشهرة، يعني بقوله أنّ الشهرة هي الأساس المعرفي للأحكام الأخلاقيّة. بناءاً على هذا، يبدو أنّ كلام ابن سينا يتعلّق بمقام الإثبات ولا يتعلّق بالثبوت. فلذلك لا يصحّ تفسير المرحوم مظفّر والمحقق الإصفهاني عندما يقولان بأنّ كلام ابن سينا يتعلّق بمقام الثبوت.

كلمات مفتاحيّة: ابن سينا، الواقعيّة الأخلاقيّة، المشهورات، القضايا الأخلاقيّة.

دور القواعد ما وراء الأخلاقيّة في تحديد الأولويّات الأخلاقيّة

أفضل بلوكي-محمّد على مصلح نجاد

الملخّص:

إنّ من أكبر التحدّيات التي تواجهها البشرية في العصر الراهن هي مدى إمكانية التوافر على منهج لتجديد السلوك المنطقيّ الأمثل والاختيار المسؤول في الأزمات الفكريّة والأخلاقيّة. تتطرّق هذه المقالة إلى بيان دور القواعد ما وراء الأخلاقيّة في رفع التزاحم بين المبادئ أو الأفعال الأخلاقيّة، بعبارة أخرى عندما يكون الإنسان مخيّراً بين مبدأين أو فعلين أخلاقييّن أو بين عدة أفعال أخلاقيّة ولا يستطيع الجمع بينهما في مقام الامتثال بسبب محدودية القابليّات ويضطرّ إلى اختيار الخيار المفضّل، وتهدف إلى الكشف عن استراتيجيات ومناهج نظريّة لكيفية تحديد الأولويّات الأخلاقيّة للتخلّص من المآزق العلميّة والوقاية من الأضرار التي تنجم عن القيام بالفعل المفضّل. إنّ المنهج المتّبع في المقالة هو المنهج الوصفيّ – التحليلي، وأهمّ مستخلصاتها هي عبارة عما يلي: تمتلك بعض القواعد الفقهية والأصوليّة القدرة على تحديد الأولويّات في مواضع تزاحم الأفعال الأخلاقي؛ كما تمّ تقديم الخطوط العريضة لتحديد الأولويّات في الآيات القرآنية والأحاديث الشريفة، حيث يمكن القول بأنّ معيار قيمة الأفعال هو الصلاح الموجود فيها.

كلمات مفتاحيّة: القواعد ما وراء الأخلاقية، القواعد السائدة، دلالة النصوص، إمكانية التعميم، ترتيب المصالح.

 

دراسة حول الفضاء السيبراني؛ أبعاده، وميزاته، ووظائفه في مجال الهوية بمحورية الشبكات الاجتماعية على الإنترنت

ايمان محكم كار- محمد مهدي حلّاج

الملخّص:

إن الشبكات الاجتماعية هي نسل جديد من مواقع ويب، حيث حظيت باهتمام بالغ من قبل المستخدمين العالميين لمجال الفضاء السيبراني، ومن جانب آخر، لا مراء في أنّ الهويّة بمعنى مجموعة من التعلّقات الماديّة والروحيّة للأشخاص، تتأثر بالفضاء السيبراني ولا سيّما الشبكات الاجتماعيّة على الإنترنت في مختلف أبعاده وجوانبه. تهدف هذه المقالة إلى دراسة "الجوانب، والميزات، ووظائف الشبكات الاجتماعية على الإنترنت في مجال الهويّة". بناءاً على هذا، فإنّ الإجابة عن هذا السؤال الأساسي وهو: "ما هي وظائف الشبكات الاجتماعية على الإنترنت في مجال الهوية الإيرانية-الإسلامية؟" تكمن في طيّاتها هذه الفرضية وهي: "إنّ استخدام الشبكات الاجتماعية قد أثّر سلبيّاً في الهوية الإيرانيّة- الإسلاميّة للمجتمع". ويعدّ الضرر المفروض على الهويّة الإيرانية-الإسلامية في هذه المقالة التغيير في نمط الحياة للأسر، حيث يؤدّي إلى زيادة نسبة الطلاق ونقض الحريم الشخصي للأسر.

 

كلمات مفتاحية: الشبكات الاجتماعية، الفضاء الافتراضي، الهوية، الوظيفة.

دراسة حول مؤثّرات نشوء الأخلاق البيئية بين المواطنين العالميين

السيد محمّد شبيري- حسين ميبودي- عادلة سرادي­بور

الملخّص:

إنّ التحدّيات الراهنة والتحدّيات التي سيواجهها البشر بما فيها المسائل الاقتصاديّة، والبيئيّة، والاجتماعيّة هي من أهمّ التحدّيات في القرن الجديد. ولقد تمّ تقديم مشروع نشوء الأخلاق البيئية بهدف حلّ هذه المشاكل من قبل أصحاب الرأي في هذا المجال. يسعى الباحثون في هذه المقالة وراء تصميم نمط من المؤثّرات التي تسهم في نشوء الأخلاق البيئيّة بين المواطنين العالميين وتحليل العلاقات بينها في سبع خطوات وعبر دراسة حول خطّة ضرورة الأخلاق البيئية في المجتمع، وذلك وفقاً للمنهج الوصفي- التحليلي. تدلّ نتائج البحث على أنّ هناك عشرة عناصر مؤثّرة في الأخلاق البيئيّة، حيث نشير إليها فيما يلي: المعلومات البيئية، والوعي البيئي، والرؤية البئيّة، الهمّ والغلق البيئي، الديانة، العوامل الاقتصاديّة، السلوك المسؤول عنه تجاه البيئة، الشعور بالمسئوليّة، تعليم حماية البيئة، والمعرفة البيئية.

كلمات مفتاحيّة: الأخلاق البيئيّة، تعليم حماية البيئة، المواطنون.

 

تحليل المواضيع الأخلاقيّة في كتاب "بهارستان" لعبد الرحمن الجامي

نرجس تهوّري-محمّد بهنام­فر

الملخّص:

إنّ من أهمّ المؤلّفات الأخلاقيّة في القرن التاسع للهجرة هو كتاب "بهارستان" لعبد الرحمن الجامي، حيث تمّ تأليفه بنثر يتخلّله الشعر اقتداءاً بكتاب جلستان لسعدي الشيرازي. لقد تطرّق الباحثان في هذه المقالة إلى تحليل "المواضيع الأخلاقيّة في كتاب بهارستان". والمنهج المتّبع فيها هو المنهج التحليلي-الوصفيّ، حيث تشير مستخلصات البحث إلى أنّ مقاربة الجامي في كتابه هذا هي مجاهدة النفس والرذائل الأخلاقيّة كـحبّ الدنيا والجشع. لقد سعى الجامي إلى ترغيب الناس في الفضائل الأخلاقيّة كـالجود، والكرم، والمروءة، والقناعة، وعبودية الله تعالى، ويرى أنّ الهدف الغائي للإنسان في بيان المسائل الأخلاقيّة يتمثّل في تزكية النفس، والابتعاد عن الفساد والانهيار الأخلاقي لتحقيق الكمالات السامية، وأخيراً التقرّب إلى الله الواحد.

كلمات مفتاحيّة: بهارستان، الجامي، الأخلاق، المواضيع الأخلاقيّة.