خلاصة المحتويات

خلاصة المحتويات

مفهوم المناجاة و اهميتها في التعاليم الدينية          

الاستاذ محمّدتقي مصباح

تقدم المجلة في هذا العدد و الاعداد القادمة اهم ما جاء في محاضرات سماحة الاستاذ مصباح و التي القاها في شهر رمضان في مكتب سماحة السيد القائد في قم، و قد حاول الاستاذ مصباح في هذه المحاضرات شرح «المناجاة الخمسة عشر».

في مستهل المقالة بحث حول مفهوم «الدعاء» و «المناجاة» و «النداء» و الفرق بين كلٍ منهم. و المناجاة حديث اخفاتي مصحوب بالاشارة، و المناداة حديث جهري، اما الدعاء فانه يعني الالتماس او طلب الحاجة بطريقة معينة و بلغة ما من قرب او من بعد جهرآ أو اخفاتآ.

لقد جرت العادة ان يقصد الناس العظماء و يتقربون اليهم و هو امر طبيعي. اما بالنسبة للمؤمن فانه يستأنس نتيجة ادراكه لعظمة الخالق بالاختلاء بمعبوده و مناجاته. و من كان ذكر اللّه اكثر همه و شغله شمله اللّه برحمته و وفقه لمناجاته و جعله يتذوق طعم المناجاة. و أما من كانت الدنيا اكثر اهمه حُرم لذة المناجاة. من بين العوامل التي تؤدي الى الحرمان من المناجاة ارتكاب الذنب، و حب الدنيا، و التفاخر، و الرياء، و حب الشهرة.

المفردات المهمة : المناجاة، الدعاء، النداء، سرالحديث، النجوى.

الاسلام و النظم الاجتماعي

 فاضل حسامي

تستهدف المقالة الحالية تسليط الضوء على النظم الاجتماعي من وجهة نظر الاسلام و تعتمد اسلوبآ نظريآ و تقدم ادلة و ثائقية لتوضيح النقاط التي وردت في البحث. و النظم الاجتماعي هو حاصل نفوذ مجموعات ذات اهداف مشتركة في مقابل شبكات الذين يشاركون في الفعاليات و الخدمات الفردية و الاجتماعية. و هناک عوامل تتدخل في تحقيق النظم الاجتماعي مثل مشاركة الجماهير، توحيد الجهود و التضامن. يتضح من نتائج البحث بان الاسلام يؤكد كثيرآ على رعاية النظم و تطبيق القوانين الاجتماعية.

لذا نجد ان هناک آليات خاصة بالنظم الاجتماعي تستخدمها المؤسسات الاجتماعية و في الميادين الاجتماعية العامة كنظام التعليم، نظام الاسرة، النظم الحقوقي و النظم الاجتماعية.

المفردات المهمة : النظم، النظم الاجتماعي، التضامن، توحيد الجهود، مشاركة الجماهير، القانون، الامن.

اربعة وظائف مهمة للاسرة و رؤية الاسلام              

اسماعيل چراغي كوتياني

أولت الاديان و المدارس الفكرية و الثقافات المختلفة و ما تزال اهتمامآ خاصآ بموضوع الاسرة و وظائفها. يرى الاسلام بان للاسرة دورآ بارزآ و مؤثرآ و لذا تحظى الاسرة باهتمام خاص من قبل الاسلام. تحاول المقالة الحالية من خلال دراسة موقف الاسلام من الاسرة و استعراض اربعة وظائف مهمة للاسرة التوصل الى معرفة رؤية الاسلام حول هذا الموضوع.

و من اجل تسليط الضوء على ابعاد الموضوع يلقي كاتب المقالة نظرة خاطفة على المكانة التي تتمتع بها الاسرة في ظل الاسلام و يشير الى عدد من وظائف الاسرة المهمة و يستخدم في تحليله و بحثه للموضوع اسلوبآ نظريآ يستند فيه الى الادلة التي حصل عليها من المصادر الاسلامية.

المفردات المهمة : الاسرة، الاسلام، وظيفة، تقبّل المجتمع، تنظيم العلاقات الجنسية، العاطفة و المصاحبة، المحافظة و الرقابة.

نبذة عن مقومات التكافل الاجتماعي في الاسلام  حسن حاج‌حسيني

يعدّ موضوع التكافل الاجتماعي في عصرنا الحاضر من المواضيع المهمة وله آثار عملية و قد استحوذ هذا الموضوع على اهتمام الباحثين في حقل علم الاجتماع. و السؤال الذي يطرح نفسه هنا، هو: ما هو تعريف الدين للتكافل الاجتماعي و ما هو البرنامج العملي الذي يطرحه الدين لتحقيق التكافل الاجتماعي؟ يحاول كاتب المقالة بحث الجوانب المهمة للتكافل الاجتماعي من وجهة نظر الدين. يُستدل مما ورد في التعاليم الدينية بانه علاوة على الخطط التي يطرحها الدين لتنظيم حياة الافراد ان له خططآ تتعلق بالحياة الاجتماعية و سبل التعاون و تعميق التضامن و التكافل الاجتماعي الذي يقرّه العقلاء. و يمتلک الدين اساليب عملية للتعاطي مع المشاكل و الحاجات المادية و المعنوية لافراد المجتمع. يعتمد كاتب المقالة اسلوب الوصف و يستشهد بالادلة التي حصل عليها من عددٍ من المصادر.

يخلص كاتب المقالة الى القول بأن التكافل الاجتماعي في نظر الدين حق يقرّه كل من المجتمع و الدولة و للتكافل الاجتماعي قدرة على حماية كافة افراد المجتمع و تلبية حاجاتهم الضرورية و الثانوية و خاصةً في زمن الازمات و هدفه تحقيق حياة طيبة.

المفردات المهمة : الخدمات الاجتماعية، التكافل الاجتماعي، التأمين الاجتماعي، مصادر التكافل، السبل العملية للتكافل، الحياة الطيبة.

الآثار العلمانية لاستخدام التفسير الوظيفي في الدين          امان اللّه فصيحي

المسألة المطروحة على بساط البحث هنا هي: ان رجحان كفة التفسير الوظيفي تجعل الدين يتجه في نهاية المطاف للعلمنة و من ناحية اخرى يمكن ان يساهم الاسلوب الوظيفي لتفسير الدين و آراء المتكلمين في زيادة اقبال البعض على نشر الدين و الحفاظ عليه باستخدام التفسير الوظيفي على نطاق واسع. تتعرض المقالة الحالية الى الاستخدام الواسع و اللامحدود للمنطق الوظيفي و الى التعريف بهويته العلمانية و اوجه الاختلاف بينه و بين النماذج التي لها في الظاهر مشتركات مع التفسير الوظيفي في الدين و آراء المتكلمين.

و يتميز التفسير الوظيفي الذي يعتمده علماء الاجتماع عن التفاسير الوظيفية الموجودة في النصوص الدينية و آراء أغلب علماء الدين بمنطقه العلماني، و يمكننا ادراک ذلک عن طريق التأمل في خصائص هذا التفسير. ان الانتقاص من الدين و اعتباره امرآ دنيويآ، و تقديم الدنيا على الآخرة و تجاهل الدين الحق، و التساهل مع فكرة التعددية، و مسخ الدين و النظرة الغائية و آيديلوجية الاتجاه الوظيفي السائدة كل ذلک يُعدّ من المظاهر العلمانية الناجمة عن نفوذ التفسير الوظيفي.

المفردات المهمة : الدين، الوظيفة، تبيين، العلمنة، المصلحة، التفسير و الاتجاه الوظيفي.

بحث نظري لأسس علم اجتماع البدن و مستلزماته مع التأكيد على المجتمع في ايران           

ابراهيم اخلاصي

تستند المقالة الحالية على المصادر المتوفرة في المكتبات في بحث دور الجسم في ثقافة الاستهلاک و الفجوة بين المرأة و الجسم الطبيعي و صياغة الجسم الاجتماعي للنساء من خلال اعتماد اساليب تستهدف تحسين صورة كافة الابعاد الاجتماعية.

تتناول المقالة تحليل موضوع التأمل في الطبيعة الجسمانية للمرأة و وظيفتها المتميزة و يستعين كاتب المقالة ببعض المفاهيم مثل: ثقافة الاستهلاک، النظام الذي يهتم بجنس الشخص، و الامكانات الجسمانية اضافة الى نظريات گيدنز و بورديو.

يمكن بحث موضوع المعايير الثقافية ذات الطابع الرسمي السائدة في المجتمع و النابعة من القواعد الاسلامية كمشكلة اجتماعية. يتضح من نتائج البحث بان وضع النساء الحالي فيما يتعلق بالملبس و الزينة مردّه الى تأثير ثقافة الاستهلاک الغربية التي تركز على المسائل الدنيوية.

المفردات المهمة : الادارة، الجسم، علم اجتماع البدن، المجتمع المستهلک، الحياة اليومية، الزينة.

دراسة اجتماعية للفاصلة بين الاجيال      محمد فولادي

ان بحث مشاكل الناشئة و الشباب و كيفية التعاطي معها كان و لايزال يشغل بال الباحثين باعتباره احد المواضيع المثيرة للجدل. تحاول المقالة الحالية و التي تعتمد اسلوبآ نظريآ يستند الى الوثائق المتوفرة استقصاء اسباب و عوامل حالة تمرد الشباب على المجتمع و الاسرة و دراسة عوامل هذه المشكلة و اسباب تفاقمها.

ان وجود اختلافات بين الشباب و غيرهم ممن هم في اعمار اخرى، سواءً في طريقة التفكير او في نظرتهم للامور و خاصةً في اطار محيط الاسرة، يُعدّ امرآ طبيعيآ يحصل في كافة المجتمعات و لكنه لابد من التمييز بين نوعين من الفاصلة بين الاجيال: الفاصلة المعيارية و الفاصلة الاخلاقية و المعنوية. و للفاصلة الاخلاقية و المعنوية آثار سلبية وخيمة على مستقبل المجتمع اما الفاصلة المعيارية فانها من المسائل التي يمكن تداركها بسهولة.

المفردات المهمة : الفاصلة بين الاجيال، وجود فجوة بين الاجيال، الثقافة الدخيلة، الفاصلة المعيارية، الفاصلة الاخلاقية و المعنوية.

لمحة في العلاقات الثقافية المتبادلة           

السيدحسين شرف‌الدين

لموضوع رموز العلاقات الانسانية و العلاقات الثقافية المتبادلة اهمية خاصة. و العلاقة الثقافية المتبادلة هي علاقة متنوعة و عميقة و متعددة الجوانب و تستند الى ارضية خاصة و لها نتائج متميزة و خصائص عملية و غير ذلک، و هي من الامور التي لا يمكن للمجتمعات البشرية الاستغناء عنها. و في عصرنا الحاضر و نتيجةً للتحولات الجذرية التي حصلت و التطور و التنوع المستمر في هذه العلاقات، اصبحت العلاقات الثقافية المتبادلة من الامور المألوفة التي اعتادت عليها المجتمعات و الثقافات المختلفة. و اذا ما اردنا الغور في اعماق هذه الظاهرة و استقصاء ما ينبغي و مالا ينبغي في هذا المجال لابدلنا من القيام بدراسة شاملة تأخذ بنظر الاعتبار مواقف الفروع العلمية المختلفة. يمثل هذا البحث محاولة متواضعة على طريق تحقيق الهدف المشار اليه.

المفردات المهمة : الثقافة، العلاقة، العلاقات المتبادلة، الثقافة البينية، الدبلماسية الثقافية، الثغرات الثقافية، مستلزمات

بناء العلائق، رؤس المال الرمزية.

لمحة في بعض آراء «جابري» الاجتماعية             

غلام‌رضا شفق

من الاسئلة التى تدور في خلد عددٍ كبير من المفكرين السؤال التالي: ما السرّ وراء افول الحضارة الاسلامية التي بلغت يومآ من الايام اوج عزّها و ما سبب انهيارها و اندثارها المفاجيء؟ يعتقد جابري بان جذور مشكلة العالم العربي و الاسلامي لها علاقة بالعقل و الثقافة. فالمسلمون لم يتمكنوا من التخلي ـ ثقافيا و عقائديآ و اجتماعيآ ـ عن تراثهم القيّم و ان آثار بعض عناصر الماضي كانت تبرز بين حين و آخر و تؤثر على روح تراث الاسلام. فهناک من يحاول حل مشاكل العالم العربي عن طريق تطبيق نظريات غربية و تاطيرها باطار محلي. و هناک من يسعى للعودة الى العصر الذهبي للاسلام. و الواقع ان ما يعاني منه العالم العربي من مشاكل ظاهرة و خفية انما يعود في الاصل الى زمن الجاهلية. و العالم العربي و الاسلامي لايزال يعاني من بعض هذه المشاكل في عصرنا الحاضر و هي مشاكل تحول دون تطوره، و بالتالي اذا كان العالم العربي يسعى حقآ لتطوير نفسه، فلابدّ له من ان يتخلص من العوامل المذكورة التي تمنعه من تحقيق التقدم و عليه ان يتسلح بالوسائل العصرية الحديثة. و لابد له في جميع خطواته حفظ اصالته و ثقافته العربية الاسلامية.

المفردات المهمة : جابري، الثقافة، العقل، القبيلة، استثمار غيرقانوني، غنيمة.