خلاصة المحتويات

خلاصة المحتويات

التوبة؛ مكانتها و سبل تحققها         

  الاستاذ محمّدتقي مصباح

التوبة تعني ترک الذنب و بعبارة اخرى ان ينوي العبد الذي ابعدته ذنوبة عن اللّه تعالى العودة الى الصراط المستقيم و التقرب الى معبوده. و التوبة واجبة عقلا و شرعآ و هي من الامور الارادية او الاختيارية. و يجب على من يتوب ان يملک الارادة التي تعني العلم و التصديق و ان يشعر بالرغبة و الاستعداد لترک الذنب و المعصية و التقرب الى اللّه تعالى و يجب ان تكون رغبته هذه ارجح من رغباته الأخرى كاستعداده لارتكاب المعصية. و من الضروري ادراک الضرر الذي تلحقه الذنوب بالانسان و الفوائد التي يجنيها من التوبة و ذلک لأن عدم استيعاب هذا المعنى لا يخلق لدى المرء ارادة قوية للتوبة. و التوبة هي بمثابة ردّ فعل للمعاصي التي جناها الانسان طول حياته. و من اهم معوقات التوبة و العودة الى جادة الصواب التسويف. ان افضل فرصة للتوبة هي المسارعة للتوبة بعد ارتكاب المعصية و في مرحلة الشباب، فقد يجد المرء الذي لم يتب و يعود الى اللّه ايام شبابه صعوبة في العودة الى اتباع الصراط المستقيم في المراحل الاخرى.

المفردات المهمة : التوبة، التسويف، الذنب، الارادة، الرغبة للعودة، المعصية.

الانثروبولوجيا الدينية و التربوية في فكر الشهيد المطهّري        السيدحسين الحسيني

لو علمنا ان تحليل المسائل الانسانية يمثل نقطة اشتراک عند جميع المذاهب الفكرية المهمة و غير المهمة القديمة منها و المعاصرة، لتبين لنا مدى اهمية دراسة موضوع وجود و ماهية الانسان و يمكن للانثر و بولوجيا ان تلعب دورآ مهمآ في تحليل كافة المواضيع كما أن لكل فيلسوف و مفكر وجهة نظر خاصة حول هذا الموضوع. و بالطبع لم تغفل الاديان التوحيدية و النظريات الالهية عن اعطاء اهمية خاصة لهذا الموضوع.

و على هذا الاساس تتمع الانثروبولوجيا باهمية بالغة في مجال العلوم الانسانية الرحب حيث يمكننا الحديث عن الانثر و بولوجيا التربوية في اطار العلوم التربوية. و يرجع هذا الامر ليس فقط لكون الانسان مادة التربية بل لأن تحليل القوى و الطاقات البشرية يمثل مفتاح دراسة سائر فروع التربية و التعليم.

تحاول المقالة الحالية تحليل الموضوع قيد البحث من وجهة نظر دينية و في ضوء رؤية اسلامية، و تتناول بحث عوامل تربية الانسان في الانثروبولوجيا الدينية و التربوية. تتعرض المقالة الى العوامل و الاسس المذكورة مع ذكر عدد من آراء الشهيد المطهّري و تعقد مقارنة بين اراء الاطراف المختلفة.

المفردات المهمة : الانثروبولوجيا الدينية، الانثروبولوجيا التربوية، تحليل الطاقات البشرية، مرتضى المطهّري، دراسة مقارنة.

المنهج التربوي في سيرة الامام السجاد (ع)  علي اسماعيلي ايولي

ان للانسان القدرة على التحلي بالصفات الحميدة جميعها و ان تحقيق هذا الهدف السامي يستلزم اعتماد تربية سليمة من خلال اتباع افضل الاساليب التربوية. و في هذه الحالة لا سبيل لنا إلا الرجوع الى كلام و سيرة اولئك الذين افراد عرفوا بكمال اخلاقهم في كل زمان و مكان و لا ينطبق هذا المعنى إلا على المعصومين (ع). يتعرض كاتب المقالة و استنادآ الى ما ورد في الصحيفة السجادية و في دعاء ابي حمزة الثمالي و سيرة الامام السجاد (ع) الى النهج التربوي الذي اختطه الامام السجاد (ع) في مسألة «العفو» و «التغافل».

المفردات المهمة : التربية، المنهج التربوي، السيرة، التغافل، العفو.

مقدمة حول العوامل المؤثرة على الابداع في التربية الدينية

                السيدة نجمه تقوينسب ـ السيد ابراهيم ميرشاه جعفري

التأكيد على ضرورة تربية الجيل تربية دينية هو أحد اهم و ابرز اهداف التربية و التعليم في ايران، و من اجل تحقيق هذا الهدف لابد من تطوير الاساليب و عرضها بشكل جذاب يستهوي الشباب. ان الابداع في التربية الدينية يترک آثارآ ايجابية بعيدة المدى في تحقيق الهدف المذكور. تتعرض المقالة الحالية و التي تستند الى الروايات المعتبرة و الاحاديث النبوية و الآيات القرآنية الى بحث العوامل المؤثرة في التربية الدينية و في الابداع. يؤكد البحث على وجود مشتركات بين عناصر الابداع و التربية الدينية في البعد الفكري و الخصوصيات الشخصية و الى وجود تقارب و انسجام بين الاسس الفكرية للابداع و التربية الدينية.

المفردات المهمة : الابداع، التربية الدينية، تقوى الحضور، الترديد المنطقي، العقلانية، تقبل المخاطرة.

آراء الملّا احمد النراقي في التربية و مقارنتها بآراء جان ديوي                محمود جمالي

تعتبر دراسة النهج الذي تتبعه المجتمعات في التربية و التعليم في ضوء ايديولوجية المجتمع و عقائدة التأريخية و الغور في هذا الموضوع و عقد مقارنة بين كافة النظم التربوية من التجارب المفيدة التي يمكن ان تساهم في اختيار نموذج مناسب و متطور ينسجم مع القيم و المباديء التربوية للمجتمع.

تقدم المقالة الحالية دراسة تحليلة حول آراء الملّااحمد النراقي ـ احد المفكرين المسلمين الايرانيين ـ في مجال التربية تقارن بين آراءه و آراء جان ديوي ـ المفكر البارز الذي كتب شرحآ عن المذهب العملي. يستعين كاتب المقالة في بحثه على الوثائق و المستمسكات و يستخدم اسلوب الوصف في تحليله للمعلومات التي حصل عليها من الوثائق المذكورة. يتضح من خلال مقارنة آراء كل من النراقي و ديوي و استنادآ الى المباديء و المدارس الفكرية و الوقائع التأريخية بوجود اوجه شبه و اوجه اختلاف بينهما و يتركز الاختلاف بينهما حول نظرة كل منها للانسان باعتباره مادة التربية. فالنراقي يرى بأن الانسان مخلوق له روح و جسم بينما ينظر ديوي للانسان نظرة مادية بحتة.

تشير نتائج البحث بان المباديء و الافكار التي يتبناها كل من المفكرين المذكورين تلقي ظلالها على اهداف و مضامين الاساليب التربوية كل منهما على الرغم من وجود تشابه في الاساليب و بيان سلسلة الاهداف.

المفردات المهمة : التربية، المباديء، الاهداف، المضمون، الاسلوب.

المعايير الاسلامية في اختيار الاصلح             قادرعلي واثق

تمثل الطاقات البشرية اهم عنصر من عناصر بناء المؤسسات في عصرنا الحاضر و نظرآ لافتقار بعض هذه الطاقات الى الكفاءة اللازمة فانه ليس بالامكان اسناد مسؤولية معينة لكائن من كان بل لابد من اختيار الاشخاص وفق معايير خاصة. و لذلک طرحت فكرة اختيار الاصلح و التي يتم بموجبها اسناد المسؤوليات للاشخاص وفق شروط و مواصفات معينة. و استنادآ الى القرآن الكريم يمكن الاشارة الى عدد من معايير اختيار الاصلح: كالايمان، و التقوى و العلم، و العدالة، و الصدق، و الحنكة السياسية، و الاخلاق النبيلة، و المداراة، و الحزم، و تقبل النقد، و التغافل، و بناء الثقة و زرع الامل في النفوس، و الصبر و الاستقامة. بعد ان تتناول المقالة بحث اهم المعايير القرآنية تذكر من خلال الوصف و التحليل خلاصة لاهم معايير اختيار الاصلح و تستند في ذلک الى كتب التفسير و الفهارس المتوفرة.

المفردات المهمة : الاختيار، الأهلية، اختيار الاصلح، الرواية، القرآن الكريم، الادارة، المعيار.

الخُلق العظيم للنبي (ص)   مرتضى رحيمي

من اهم الصفات التي لابد للمصلحين و الانبياء التحلي بها هو الخُلق الحسن، و حسن الخلق من اسمى خصال الانبياء و ابرز اخلاق الصديقين. و قد اشار القرآن الكريم الى ذلک في عدد من الآيات و في معرض مدحه لخلق النبي (ص).

ان عبارة «عظيم» التي وردت في القرآن الكريم في وصف خلق النبي (ص) تستعمل في وصف اشياء تفوق حد الوصف، و هناک عدد من التفاسير لعبارة «خلق عظيم» من بينها التفسير الذي يستند الى رؤية الاسلام. يرى البعض بان المقصود من عبارة «خلق عظيم» آداب القرآن أو القرآن، و يقول آخرون بأنها تدل على الصبر و التحمل و التدبير الذي يستند الى العقل. ان تحمل النبي (ص) للمصاعب و صبره على الاذى امرٌ تؤكده الروايات و اقول النبي(ص). و على الرغم مما قيل عن خلق النبي (ص) فان خلقه لا يقف عند هذا الحدّ بل يتعداه ليشمل كافة الصفات الروحية و الاجتماعية و الشخصية و الانسانية و العائلية... و غيرها. و هناک من يرى بان سائر مكارم الاخلاق تدخل في مفهوم الخلق العظيم للنبي (ص). تتضمن المقالة اشارة لعدد من الصفات التي تميّز بها خلق النبي (ص) في ضوء ما جاء في الروايات و المصادر التأريخية.

المفردات المهمة : خلق، خلق عظيم، مكارم الاخلاق، الآداب الاجتماعية.

وقت الفراغ؛ الارضية و الآليات       حسين كريميان

وقت الفراغ يعني فترة الاستراحة و الاسترخاء و الاستجمام و يمكن للمرء ان يستثمر وقت فراغه بشكل يتناسب و رغبته. و الاستثمار الجيد و النافع لايام الفراغ له تأثير كبير على الصحة النفسية لافراد المجتمع. ان الواجب يفرض علينا حماية الشباب الذين يتعرضون هذه الايام الى غزو ثقافي و توجيههم توجيهآ صحيحآ حتى يكونوا في أمان من الانحرافات و لذا لابد لنا من توفير الارضية المناسبة لخلق اجواء للتسلية البرئية تتناسب مع ثقافة المجتمع و اعطاء هذا الموضوع اهمية اكثر من ذي قبل.

لو اخذنا بنظر الاعتبار النسبة العالية لالعدد الشباب في المجتمع و كثرة اوقات الفراغ في فضل الصيف لادركنا اهمية هذا الموضوع. و في محاولة الايجاد حلول مناسبة لملىء اوقات الفراغ بافضل وجه تتناول المقالة الحالية بحث هذا الموضوع بحثآ نظريآ يستند الى الادلة و الوثائق المتوفرة. و من بين برامج استثمار اوقات الفراغ ممارسة الرياضية و انواع الفنون و الانضمام الى المراكز الثقافية و التربوية او الالتحاق بمقرات التعبئة الشعبية، و مشاهدة الافلام السينمائية و استخدام اجهزة الكومپيوتر و الذهاب الى المكتبات و الى المتنزهات.

المفردات المهمه : وقت الفراغ، الانحراف، الخطيئة، التوجيه، التربية.

تشخيص و تصنيف معوقات انتاج العلم من وجهة نظر اعضاء الكادر العلمي في جامعات مدينة قم المقدسة

                سيف‌اله فضل‌الهي

ان دراسة و تشخيص العوامل التي تعرقل سير انتاج العلم خاصة في الجامعات و الذي يمكن ان يساهم و من خلال القدرات و الكفاءات التي يتمتع بها اعضاء الكادر العلمي في الجامعات في ارتقاء مكانة البلد علميآ و اجتماعيآ و ثقافيآ تعدّ ضرورة استراتيجية.

تقدم المقالة الحالية بحثآ حول معوقات انتاج العلم و تصنيفها من وجهة نظر اعضاء الكادر العلمي في جامعات مدينة قم المقدسة. يستخدم كاتب المقالة اسلوب الوصف في هذه الدراسة و هي عبارة عن استطلاع يتضمن دراسة احصائية تتضمن جميع اعضاء الكادر العلمي لجامعات مدينة قم المقدسة و قد اختير من بينهم 226 شخصآ بشكل عشوائي. و قد استخدم في جمع المعلومات استطلاع تمّ تصميمه بدقة من قبل اهل الاختصاص. استنادآ الى اختبار خي 2 نستنج بأن اهم معوقات انتاج العلم هي على الترتيب: عوامل ترتبط بالدافع، و عوامل اقتصادية، و البيروقراطية، الخدمات العلمية ـ التحقيقية و الفردية التي لها علاقة بالقدرات الفنية و التخصصيته، التأكيد على محورية التعليم بدلا من محورية البحث في الجامعات، عدم تقديم الدعم المالي لنشر و تأليف و ترجمة الكتب و المقالات و انخفاض مستوى تمكّن الاساتذة من اللغة الانجليزيه و عدم وقوفهم على اساليب البحث العلمي بشكل مطلوب.

المفردات المهمة : انتاج العلم، العوامل الفردية، العوامل التي ترتبط بالدافع، العوامل الاقتصادية، العوامل البيروقراطية.